10/28/2013

اقوى الطرق المستخدمة لزيادة ارباح ادسنس

بسم الله الرحمن الرحيم

أفضل شهور العام للربح من جوجل أدسنس



أفضل شهور العام للربح من جوجل أدسنس
أفضل شهور العام للربح من جوجل أدسنس


الشهر الذهبي هو شهر معين في السنه تنشط فيه التجاره الالكترونيه

وتنشط فيه المعاملات الماليه عبر الانترنت ومن خلاله وتنشط علاقات
الشركات والعلامات التجارية ببعضها .
فينشط الانترنت كله بشكل عام في هذا الشهر .
فيجب عليك ان تتعامل مع التجارة على الانترنت بالمفهوم الواقعى كما
تتعامل مع التجارة فى الواقع الملموس وكما هو الحال فى الحياة الطبيعية
فللانترنت مواسم محدده ينشط فيها دوناً عن غيرها من الأوقات الأخري
علي مدار السنه ويطلق الخبراء والمحترفون في الربح من الانترنت علي
هذا النوع من الأستراتيجيات " التسويق الموسمي " وهي اسم يدل علي
ان الربح من الانترنت ينشط في مواسم معينه .
ولكن ما يشغل بال الكثيرين الأن هو :
ما هو هذا الشهر وكيف يمكنني استغلاله ؟
هذا الشهر هو شهر " ديسمبر " شهر 01 وهو اخر شهر في السنه كما
نعلم
ففي هذا الشهر تنشط التجاره الالكترونيه بشكل كبير ويدفع اصحاب
الأعمال والشركات سواء كانت الكبري ام الصغري اموال طائله في
الدعايه عن منتجاتها وممتلكاتها لكسب المزيد من الزوار وعمليات الدفع
مقابل الحصول علي منتجات او كروت تخفيض او اشياء اخري .
وهذا النوع من التسويق من اشهر الأساليب للربح والمعروفه في الغرب
ومنتشره .
كما يدفع الكثير من الناس الألاف والألاف من الدولارات لكي يسيطروا
علي الكلمات المفتاحية في نتائج البحث للربح من خلالها ويصبون
تركيزهم كله وجهدهم واموالهم في هذا الشهر لكي يجلبوا المزيد من
الارباح ويضاعفون رأس مالهم بشكل كبير وملحوظ .
هذا النوع من التسويق يعتمد على تحين الفرص التى يكون الأفراد خلالها
فى بحث عن شئ يشترونه ، أى المواسم التى يكون فيها نسبة الشراء
اكثر من غيرها وفى نفس الوقت تجد خصومات عالية جدا للتنافس بين
المحلات والشركات . وكمثال على ذلك ” الأعياد ، مواعيد الخصومات ”
فى هذة الاوقات يبحث الأفراد عن ما يشترونه كمثال ملابس جديدة أو
هدايا يقدومنها لأحبائهم وأسرهم
وكذلك بالنسبة للغرب أعياد الكريسماس .. تجد العديد أيضا يبحثون عن
الهدايا واماكن للسهر والترفيه .
متي تحديداً يبدأ هذا الموسم ومتي ينتهي ؟
يبدأ هذا الموسم من اخر يوم جمعه في شهر 00 ويطلق عليه الغرب اسم
" " Black Friday
وحتي نهايه شهر 01 في السنه ولكن يزداد وبقوه في يوم الجمعه
السوداء وهو يوم التخفيضات العالمي علي جميع الأشياء والمنتجات.
وفي هذا اليوم تقوم جميع الشركات والمطاعم والمحلات وكل ما يمكنك
تخيله بتنزيل تخفيضات تصل الى 21 % من قيمة المنتج الأساسى.
كيف ؟ هل هكذا يخسرون صحيح ؟
لا ليس صحيح بل هم رابحون جداً وستسألني كيف ذلك ؟
نعم لا تتعجب هذا نهج ينتهجونة منذ سنيين طويلة ، البلاك فرايدى من
أشهر المواسم فى العالم سواء على الانترنت أو فى الواقع يمكنك فى هذا
الوقت أن تقوم بشراء الدومينات والاستضافات وكذلك الالكترونيات بأقل
من نصف او ربع السعر !
فى مثل هذة الاوقات بالطبع تجد البحث أضعاف الأضعاف عن المنتجات
وكل فرد جالس على جهازه وبيديه الفيزا الخاصة به مستعد لشراء أى
منتج تقع عليه عينيه وعليه خصم كبير .
المفاجأة هنا والتى يعتمد عليها المسوقيين ” ان العمولات المقدمة من
هذة الشركات لا تتأثر بالخصومات وبالأخص الشركات التى تقدم منتجات
الكترونية او خدمات مثل الدومينات والإستضافة !
هل فهمت ما يدور برأسي الأن ؟
هذه هي طريقة تفكير الغرب في موسم الربح الذهبي وهذه فرصه لا
يحصل عليها سوي العازم عليها .
ولكن يتوقف هنا سؤال ماذا سيجلب علي هذا الشهر من نفع في نظام
الربح من خلال النقرات " جوجل ادسنس " ؟
في هذا الشهر يكون جميع المسوقين واصحاب الاعمال والشركات الكبري
علي استعداد كامل لدفع مبالغ طاااائله في الدعايا والأعلان من خلال نظام
اعلانات " جوجل ادوردز " لكي يجلبوا اكبر قدر ممكن من الزيارات ..
وبالتالي تزيد المنافسه بينهم ويتحول نظام الاعلانات الي ما يشبه نظام
المزادات او المناقصات لكي يحصل كل موقع علي الزائر المستهدف
والذي نسبة شرائه في هذا الوقت تفوق نسبه شراء 01 اشخاص خلال
السنه كلها مما يجعل المنافسين لديهم الاستعداد للتضحيه باموالهم.

ahmed abd alrazek

mahmoudabuzaid مدون مصرى و أبلغ من العمر 25 عاما و أعمل على تهيئة المواقع لمحركات البحث

شكرا لزيارتك موقع احتراف سيو
قم بوضع استفسارك و سيتم الرد عليك فى أقرب وقت
الابتساماتالابتسامات